The Walking Dead الموسم 6 : الحلقة 8، آراؤنا حول الحلقة الأخيرة من الجزء 1

الحلقة 8 من سلسلة الموتى السائرين
Ecrit par

نقترح عليكم في المقال التالي آراءنا وانتقاداتنا للحلقة الأخيرة من الجزء الأول من الموسم الثامن لسلسلة " الموتى السائرين "، حلقة رافقتها الكثير من التساؤلات...

عرضت يوم أمس قناة "ا م سي" التي تنتج سلسلة "الموتى السائرين" الحلقة الثامنة من هذا المسلسل الذي يلقى نجاح كبير على المستوى العالمي والذي يحقق أرقام مشاهدات خيالية. الحلقة الأخيرة من الجزء الأول من الموسم السادس من السلسلة عرفت الكثير من التقلبات والتطورات التي جعلتنا نطرح الكثير من الأسئلة حول مصير عدد كبير من الشخصيات في تتمة هذا العمل الدرامي. دارت أحداث هذه الحلقة بعد أن بدأ يعيش سكان "أليكساندريا" خطر تهديد "الذئاب" و "الموتى" بعد أن سمح لهم سقوط البرج من اقتحام الملجأ، جوهر الأحداث التي ميزت حلقة يوم الأحد خص هذا الحادث المفاجئ الذي اكتشفناه خلال الحلقة السابعة والذي جعل الكل يفقد توازنه. بدأت حلقة يوم أمس بمشهد هلع و بحالة من الذعر الكبيرين التي جعلت الكل يحاول الفرار بجلدته في صراع فردي للبقاء، هذا في ضل ضياع "اليكساندريا" و سقوطها تحت سيطرة الأموات و "الذئاب"، هكذا اكتشفنا كيف أن كل من "ريك" و "ميشون" و "غابريال" و "كارل" و "جيسي" و "دينا" و"سام"، كيف أن هؤلاء لجأوا الى منزل "جيسي" للاحتماء من خطر الموت الذي يحدق بهم. المزيد على meltyarabic.

بدأت الأمور مستقرة في البداية بالنسبة "لريك" ولرفقائه الذين قرروا الاحتماء في منزل "جيسي"، إلا أن المفاجأة هي ردة فعل "رون" الذي بدى أنه فقد صوابه وبدأ في تكسير إحدى النوافذ ليقوم باستدراج مجموعة من "الموتى" التي قدد تهدد حياة رفقاء "ريك" الذين سيعيشون إثر هذا الحادث حالة من الفوضى سيحاول "رون" استغلالها لقتل "كارل". هذا في ضل مشاهد أخرى مليئة بالمفاجآت ومليئة بالأسئلة حول الخطة التي سيتبعها الأحياء للحفاظ على حياتهم، حيث اكتشفنا كيف قررت "مورغان" مساعدة أحد "الذئاب" الجرحى معارضتاً بهذا رأي "كارول" التي تود التخلص منه بدعوى أنه قد يشكل خطر عليهم وبدافع الانتقام لباقي الأحياء الذين لقوا حتفهم على أيادي "الذئاب"، قبل أن يقوم هذا الأخير باستعادة قواه وبتهديد حياة "دونيز" التي مازلنا نجهل مصيرها. من بين الأسئلة التي طرحتها هذه الحلقة، أسئلة متعلقة أساساً بطريقة تعامل "ريك" مع هذه الأخطار الجديدة وإن كان سيفضل انقاذ حياة رفاقه أولاً قبل باقي سكان "اليكساندريا". الوحيد إذن الذي بإمكانه فعلاً مساعدة الأحياء في صراعهم من أجل البقاء هو "ريك" الذي ستزداد المسؤوليات الموكلة له مع الحلقات القادمة والذي سيجد نفسه وسط الكثير من التحديات المتعلقة بسلامة وبقاء الأحياء.

من بين الأمور التي جعلت هذه الحلقة تختلف عن سابقاتها من الحلقات الأخيرة لأجزاء سلسلة "الموتى السائرين" هو قرار مؤلفي السلسلة في الإبقاء على الكثير من التشويق بالإبقاء على الكثير من الأسئلة حول مصير الشخصيات، مصير معلق بنفس الطريقة التي كانت بها حياة "غلين" معلقة لأسابيع. الأكيد أن الجزء الثاني من السلسلة سيحمل في طياته أجوبة قد تكون مفاجأة للكثير من المشاهدين. و للكثير من متابعي هذه السلسلة الناجحة. و ما يزيد الأمور تشويقاً هو تصريح منتجي السلسلة بأن هذه الأخيرة ستستمر لستة مواسم أخرى، الشيء الذي يعد بالكثير من التشويق و الإثارة. ما رأيك ؟

المصدر: amc - Crédit : AMC