ون دايركشن : زين مالك يكشف أخيراً السبب الحقيقي لتركه One Direction!!!

فريق ون دايركشن
Ecrit par

أخيراً قرّر النجم زين مالك كسر جدار الصمت والتحدّث بوضوح عن مغادرته لفرقة "One Direction" وكشف النقاب بصدقٍ عن السبب الذي جعله يتّخذ هذا القرارٍ، وهذا كلّه في المقابلة التي أجرتها معه مجلة "The Fader"

فعندما التقت به في منزله في لندن، وهناك تحلّى هذا الفنان بحسن الضيافة ولم يتردّد في الإجابة عن السؤال الأهم الذي حاول الجميع اكتشاف الإجابة عليه. عند سؤاله عن موضوع تخلّيه عن مكانته كفردٍ في الفرقة الموسيقية المعروفة، أجاب زين قائلاً: "لم أكن أشعر أنّني على طبيعتي من الناحية الموسيقية. لم يكن هناك من غرفة خاصة بي أستخدمها لأقدّم شيئاً خلّاقاً ومميّزاً في الفرقة، وإذا غنّيتُ يوماً أحد المقاطع أو بيت شعرٍ أو أردتُ أن أُدخل صوتي على أحد الأعمال، توجّب علي تسجيله نحو 50 مرّة وإعادته وتكراره حتّى أقدّم في النهاية نسخة ترضيهم ويقتنعوا بها. وفي حال أردتُ اقتراح فكرة معيّنة، كان الجميع يرونها غير مناسبة وملائمة للفرقة ككل! كان هناك مفهومٌ عام وهو أنّ الإدارة تملك مسبقاً ما قد يؤثّر إيجاباً على الفرقة وتعي ما عليها فعله من أجل إنجاحها، أما أنا فلم أكن أقتنع بما كنّا نقدّمه ونبيعه من أغاني، بخاصّة وأنني لم أكن السبب الرئيسي وراء عمل One Direction وما كانت تعرضه على الجمهور. لم أشعر بأنني على طبيعتي، فالموسيقى التي كنّا ننتجها كانت تعطينا إيّاها الإدارة مسبقاً، وهي التي كانت تقنعنا على طريقتها بأنّ هذه الأغنية أو تلك سيتم عرضها في الأسواق. كان من المطلوب منّا أن نشعر بالسعادة إزاء أمرٍ لم يكن يولّد أي فرح في قلوبنا".تابع القراءة لتعرف ماذا كان رد فعل سيمون كاول على هذه التصريحات تقرأوه بالسطور التالية على meltyarabic

سببٌ إذاً كشفه زين بطلاقة وبطريقة صريحة وأمينة، فهو غادر "One Direction" لأنّه أراد التوقف عن عيش هذه الكذبة وتكريم نفسه وإيلاء أهميّة للموهبة التي يتمتّع بها، وهو أمرٌ يوافقه عليه معظم المعجبين والمتتبّعين له ولا يرون أي خطأ فيه، وهذا ما يناقضه تماماً مرشد الفرقة سيمون كويل الذي أكّد العكس تماماً وصرّح، وفقاً لموقع The Mirror، بأنّ ما قاله زين يدخل في خانة "قلّة التهذيب والوقاحة". "كان مالك فظاً بسبب ما قاله بخاصة تجاه الأشخاص الذين ساعدوا الفرقة على كتابة أغانيها وما أعلنه كان قاسياً على أعضاء الفرقة الباقين"، هذا هو الكلام الذي جاء على لسان كويل الذي أصر بأنّ زين سيندم في المستقبل على ما تفوّه به، فتابع حديثه قائلاً: "أعتقد أنّه عندما ستسنح له الفرصة بالتفكير ملياً بما قاله، سيعيد النظر به لأنّ النهج الديمقراطي كان سائداً في الفرقة وبين أعضائها. وما أعتبره أمراً قاسياً منه هو عدم إشعار أصدقائه بقراره بمغادرتهم، فلم يعطينا أي إنذار أو تحذير. أنا الآن إلى جانب هؤلاء الشباب، ليس لأنّهم بحاجة إلي، بل لأجعلم واثقين من أنفسهم وبأنّهم قادرون على المضي قدماً من دونه، وهذا ما فعلوه أصلاً". ما رايك؟

المصدر: مشاهيري - Crédit : youtube, google